أخبار وتقاريرعرب وعالم

كورونا.. لا تضر الرئتين والكلى فقط قد تؤدي إلى التهاب بالدماغ

كورونا.. لا تضر الرئتين والكلى فقط قد تؤدي إلى التهاب بالدماغ

كورونا.. لا تضر الرئتين والكلى فقط قد تؤدي إلى التهاب بالدماغ
صوره أرشيفية

أظهرت دراسة ألمانية حديثة أن فيروس كورونا المستجد لا يسبب فقط مضاعفات في الرئتين والقلب والكلى لمرضى كوفيد 19، بل يسبب أيضا التهابا في الدماغ.

وذكر باحثون من هامبورج وفرايبورج بعد فحوص أجروها على جثامين 43 متوفى بفيروس كورونا المستجد في دورية “لانسيت نيورولوجي” المتخصصة أنهم اكتشفوا الفيروس أو بروتيناته في جذع الدماغ أو الأعصاب الناشئة هناك في 21 حالة وفاة.

ومع ذلك، أظهرت الدراسة أن مستويات الفيروس كانت منخفضة للغاية. وأوضح الباحثون أن المرضى الذين كان لديهم أعلى حمولة فيروسية لم يظهروا تغيرات في الدماغ أكثر من أولئك الذين ماتوا ولم يتم العثور على الفيروس في دماغهم. ومع ذلك، أظهر الباحثون رد فعل مناعي لدى المتوفين الذين أصيبت أدمغتهم بالفيروس. واستنتجوا من هذا أن الخلايا الالتهابية يمكن أن تكون مسؤولة عن الأعراض العصبية من اضطرابات حاسة الشم إلى الصداع والسكتات الدماغية.

وكان المتوفون الذين تم فحصهم – 16 امرأة و27 رجلا – يبلغون من العمر في المتوسط ​​76 عاما، كما كانوا يعانون من أمراض نمطية في هذا العمر بجانب الإصابة بفيروس كورونا  المستجد، بحسب بيانات الباحثين.

دعاء نصر

رئيس مجلس الإدارة والمشرف العام على التحرير

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية
إغلاق