عالم الفن

نادية رفيق..معلومات لم تعرفها من قبل عن الراحلة عن عالمنا اليوم

نادية رفيق دخلت المجال الفني وهي عمرها 8 سنوات

نادية رفيق الفنانة القديرة، رحلت عن عالمنا في الساعات الأولى من صباح اليوم، عن عمر ناهز 85 عامًا، ووخرج جثمانها في الثانية ظهرا من كنيسة السريان الكاثوليك في مصر الجديدة.

نادية رفيق
رحيل الفنانة نادية

ونعى الأب بطرس دانيال رئيس المركز الكاثوليكي للسينما وفاة الفنانة نادية رفيق

ونشر دانيال عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك صورا للفنانة الراحلة وعلق: “الراحة الأبدية أعطها يا رب وبنورك الدائم فلتضيء لها ولتستريح بسلام أمين.. نطلب تعازي السماء في رحيل الفنانة المحترمة والأم نادية رفيق طالبين لها الرحمة من الله والعزاء لذويها ومحبيها”.

ونشر ابنها “الكردي” عبر حسابه على فيس بوك خبر وفاتها ونعى أمه قائلاً.

أتمّت أمي .. ماما نانا كما يلقبونها أحفادها.. أم الغلابة كما يعرفونها البعض.. الفنانة القديرة نادية رفيق.. أتمّت مهمتها الدنيوية تجاه أولادها وأحفادها وأحبابها على خير وجه وغادرت أرض الشقاء إلى الفردوس الأعلى.. صلي لنا يا ماما“.

مشوار الفنانة نادية رفيق.

الفنانة القديرة من مواليد 1935، وجسدت شخصية الأم في عدد من الأعمال المهمة أبرزها: “توت توت”، أنا وأنت وبابا في المشمش، ليالي الحلمية، أولاد آدم، أهل القمة، حتى لا يختنق الحب، أحلام الفتى الطائر”، وغيرها من الأعمال.

دخلت المجال الفني ولم يتجاوز عمرها الثامنة في عام 1934، عن طريق الإذاعة الأهلية، وقالت عن ذلك: “كان هناك أحد الأشخاص يأتي “ويلم عيال الحتة”، وكنت مشهورة وسطهم بأنني شقية وأحب الغناء والرقص، لمس لدي استعدادًا للتمثيل، واصطحبنا لعمل برنامج في الإذاعة وأتذكر جيدا الأغنية التي كنا نغنيها في البرنامج وهي “شوفوا النونو نادية.. حلوة وشاطرة وهادية”.

عملت بالأذاعة و كتبت أول مسلسل وهيا عمرها 14 عام.

عملت في الإذاعة برفقة زوزو نبيل ورفيعة الشال وروحية خالد ، كتبت أول مسلسل وهي في الرابعة عشر من عمرها، وقالت عن ذلك: “قديما كان مؤلف العمل مسؤولاً عن اختيار الممثلين والمخرج والموسيقى، وكان الأجر 3 جنيهات، ووقتها كان أنور وجدي كذلك يكتب للإذاعة، وفي إحدى المرات سمعته يقول: “بقى البت المفعوصة دي تاخد أجر زيي.

“وواجهت صعوبات بتلك المرحلة إذ قالت: “لم يكن هناك تسجيلات، ولو طلب الجمهور إعادة المسلسل كنا نقدم العمل مرة أخرى من جديد.

توقفت فترة كبيرة عن التأليف بعد وفاتها.

توقفت عن التأليف بعد زواجها ثم عادت له في الخمسينيات، وكتبت عددًا من السهرات والمسلسلات الإذاعية ،كانت تخشى من التمثيل والعمل في التليفزيون،

فقالت: “مدير التليفزيون محمد محمود شعبان طلب مني الانضمام للتليفزيون مقابل 4 أضعاف الأجر في الإذاعة، لكنني رفضت ووقتها كنت متجوزة ولدي أطفال، وعلى الرغم من أن عائلتي لم تعترض على عملي، لكنني كنت أخشى من التمثيل بالسينما.

وعن طبيعة خوفها، أكدت الفنانة الراحلة أنها كانت تخشى القبلات والملابس العارية: “التليفزيون وقتها كان لديه عدد من الممنوعات، فكان ممنوعا أن ترتدي الفنانات ملابس “نص كم”، وكان شرطًا أن تكون الملابس محتشمة ، لدرجة أن كريمة مختار ذكرت في إحدى المرات أنه في أحد مشاهد المسلسل كانت ستتزوج من شخص، وحينما مسك يدها اعترض أهلها وقالوا كيف يضع يده على يدك، وصارت مشكلة.

قدمت دور الأم لفنانين بنفس عمرها.

وعن أول أعمالها في التليفزيون، قالت بدأت بدور الأم، حتى أنني مثلت شخصية الأم لفنانين في نفس عمري وفنانين أكبر مني في السن، من بينهم محسن سرحان في المسلسل الإذاعي “سمارة”، فأنا أم لكل الممثلين في مصر.

ذكرت الفنانة من قبل قالت إن يوسف الحطاب رئيس الدراما وقتها قال لها عن تقديم دور الأم لمن هم في مثل عمرها: “صوتك فيه حنية الأمومة”، وهذه الجملة ما زلت أتذكرها حتى الآن.

باب الخلق هو أخر أعمالها

مسلسل “باب الخلق”، والذي عرض عام 2012، هو آخر أعمال الفنانة الكبيرة، وظهرت من خلاله في مشاهد محدودة، وبعدها لم تظهر “نادية” في أي عمل تليفزيوني أو سينمائي.

نهى مرسي

نائب رئيس تحرير الموقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية
إغلاق