تحقيقات وملفاتحوادثعالم الفن

بطرس رؤوف غالي ونص الاعترافات الكاملة بقضية الأثار

اقرأ في هذا المقال
  • بطرس رؤوف غالي ونص الاعترافات الكاملة بقضية الأثار

بطرس رؤوف غالي اعترف بمضبوطات منزله ورثها عن جدي “يوسف بك” ..الفيلا ملك شقيقي وأجرتها منه

رؤوف بطرس غالي
رؤوف بطرس غالي

بطرس رؤوف غالي شقيق وزير المالية الأسبق يوسف بطرس غالي ، ونص التحقيقات في قضية تهريب الآثار الكبرى لإيطاليا المتعلقة بتهريب 21 ألف 855 قطعة أثرية لإيطاليا والتي أدين فيها الممثل المعروف .. وحكم عليه بالسجن 30 عاما عن الاتهامات المنسوبة له في القضيتين المتعلقتين بتهريب الآثار.

وجاءت نص أقوال بطرس رؤوف غالي كالآتي

اسمي بطرس رؤوف بطرس غالي – السن 63 سنة.س- ما قولك فيما هو منسوب إليك بالإشتراك في تهريب الآثار المصرية خارج البلاد؟

ج- لأ أنا معملتش كده.

س- وما قولك فيما هو منسوب لك بالإتجار في القطع الأثرية المضبوطة؟

ج- محصلش.

س- ما صلتك بكل من لاديسلاف سكاكال- قنصل إيطاليا السابق في الأقصر- ومدحت ميشيل جرجس وأحمد حسن نجدي؟

ج- لاديسلاف صديقي منذ الطفولة ومدحت قابلته مرة أو مرتين في السفارة الإيطالية أما التالت معرفش عنه أي حاجة.

س- وهل من ثمة تعاملات مالية أو تجارية بينك وبين المتهم لاديسلاف سكاكال؟

ج- مفيش أي علاقة مالية أو تجارية والعلاقة شخصية فقط لكن لاديسلاف لما بييجي يسافر بيشتري تذاكر الطيران من شركة ملكي.

بطرس رؤوف غالي
بطرس رؤوف غالي

س- ماهو عدد المرات وتواريخها التي اشترى فيها المتهم التذاكر من الشركة ملكك؟

ج- مش هقدر أفتكر لأني مش مسئول مكتب التذاكر.

س- ما هو متوسط قيمة شراء تلك التذاكر؟

لو داخلي بيبقى متوسط سعر التذكرة 3 آلاف جنيه ولو دولي بيبقى تقريبا 7 آلاف جنيه أو أكتر شوية.
اعترف بمضبوطات منزله ورثها عن جدي “يوسف بك” ..الفيلا ملك شقيقي وأجرتها منه

س- من له حق التمثيل القانوني للشركة.

ج- أنا رئيس مجلس الإدارة والممثل القانوني للشركة.

س- وما هي الطبيعة القانونية للشركة وطبيعة نشاطها؟

هي شركة مساهمة المساهمين الرئيسيين أخويا كريم ووالدته والشركة تعمل في مجال السياحة.

س- هل سبق وتردد عليك المتهم سكاكال في محل إقامتك؟

ج- أيوة.

س- ما عدد مرات الزيارة وتواريخها وسببها؟

طبعا مش متذكر عدد المرات والتواريخ وهو كان ساعات بيجيلي واروحله نسهر سوا أو نتفرج على فيلم.

س- ومن يكون برفقتك آنذاك؟

ج- ساعات أصحاب من السفارة الإيطالية وأحيانا بيكونوا أصحاب مصريين.

س- منذ متى وأنت تقيم في هذا العقار؟

ج- منذ أوائل سنة 2012 وحتى الآن.

أنكر تهريب الآثار للخارج ولم يتذكر تحويل بنكي ب2.6 مليون جنيه

س- وماذا عن المقتنيات محتوى هذا العقار؟

ج- أنا لما جيت حطيت العفش والحاجة في المخزن وقفلت عليها وأحضرت العفش اللي موجود حاليا في العقار.

س- برفقة من تقطن هذا العقار؟

ج- أنا عايش لوحدي ومعي فقط 4 كلاب بتوعي.

س- وما هو وصف ومكونات هذا العقار؟

ج- هو فيلا بشارع طه حسين بالزمالك مكونة من أرضي وطابقين علويين. وملك أخي يوسف بطرس غالي.

س- وما هي صفتك في هذا العقار؟

ج- بعد ثورة 2011 هو سافر خارج البلاد وأجرى هذا العقار والعقد مع المحامي، أنا ساكن في الأرضي ووالدتي قبل ما تموت كانت ساكنة في الدور الأوسط .

س- هل ثمة ساكنين الطابقين العلويين الآن؟

ج- لا يوجد أحد يسكن في العقار بخلافي.

س- ما قولك فيما ثبت من إجراءات لجنة الآثار بأنها عثرت على جزء من قاعدة تمثال من الرخام الأبيض وقطعة من البرونز وتمثال سيدة على جانبها شمعدان ومجموعة من البلاطات الخزفية وقطع أخرى ذكرها المحقق.

ج- جميع هذه المقتنيات بتاعتي وارثها عن جدي يوسف بك بطرس غالي عدا مكان الجلوس والبلاطات واشتريت بعضها من جاليري لبيع التحف بحوالي 700 أو 800 جنيه والتابلوه بتاع البلاطات واخده من صديقة جابتهولي في عيد ميلادي وكان حسب معرفتي جايباه من جاليري.

س- وكيف نما إلى علمك أنها اشترته؟

ج – هي قالتلي بنفسها لما سألتها.

س- وما هي القيمة التي دفعتها لقاء ذلك؟

ج – معرفش طبعا لأنها كانت هدية.

وواجهت النيابة “بطرس غالي” بأقوال خادمة القنصل الإيطالي السابق والتي أقرت فيها بأنه اتصل بها هاتفيا وطلب منها تنظيف إحدى الغرف لأن بطرس سيحضر ومعه بعض الأشخاص لمشاهدة بعض المحتويات وشرائها فقال:

لأ ده محصلش ولادي مطلبش مني الكلام ده نهائي وواصل المحقق أسئلته.

س- هل لديك حسابات بنكية أو ودائع أو خزائن أو أوعية ادخارية أو شهادات داخل مصر وخارجها؟

ج- عندي في البنك الأهلي وودائع بالجنيه المصري و حسابات وودائع في كريدي أجريكول وعندي في إيطاليا حسابات.

س- ما قولك فيما أثبته تقرير لجنة البنك المركزي بوجود حسابات بنكية بها 212 ألف جنيه وأوعية ادخارية بـ500 ألف جنيه وحساب بالدولار الأمريكي وحساب به مليون ونصف واوعية ادخارية ب3 مليون جنيه؟

ج- الحسابات دي خاصة بيا والفلوس دي بتاعتي وأنا المسؤول عن التعاملات عليها عدا حساب بالدولار الأمريكي لايوجد عليه اي معاملات.

س- وما مصدر الأموال بهذه الحسابات والأوعية الإدخارية؟

ج- حصيلة بيع أراضي وارثها عن أبويا .

س- متى تم التعامل بالبيع على هذه الأراضي؟

ج- سنة 2015 ابتدينا البيع.

س- وما تعليلك لوجود عدة إيداعات في فترات سابقة على هذا التاريخ بقيمة 230 ألف و226 ألف و 50 ألف و70 ألف و32 ألف .

ج- أنا رئيس مجلس إدارة شركة سياحية والفلوس دي ساعات عملاء بيدفعوها في حساب وارجع أحولها لحساب الشركة .

س- ما تعليلك لوجود إيداع في حسابك بأربع شيكات بـ 116 ألف دولار تعادل 2.6 مليون جنيه مصري خلال عام 2017؟

ج- أنا مش فاكر المبلغ ده.

دعاء نصر

رئيس مجلس الإدارة والمشرف العام على التحرير
زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية