أخبار وتقارير

تأجيل الدراسة في مصر بالمدارس والجامعات واعتماد الدرجات الترم الأول

اقرأ في هذا المقال
  • تأجيل الدراسة في مصر هاشتاج يتصدر تويتر والسوشيال ميديا خوفا تفشي فيروس كورونا
  • وغرد الكثير والكثير بتغريدات مختلفة كلها تطالب بأن يتم تأجيل الدراسة هذا العام

تأجيل الدراسة في مصر هاشتاج يتصدر تويتر والسوشيال ميديا خوفا تفشي فيروس كورونا

تأجيل الدراسة
تاجيل الدراسة

تأجيل الدراسة في المدارس والجامعات، بناء على طلب عدد من أولياء الأمور في مصر،في ظل الإجراءات الاحترازية من تفشى فيروس كورونا المستجد خوفا على أبنائهم من انتقال أي عدوى لهم، من خلال هاشتاج” تأجيل الدراسة في مصر”، الذى تصدر قائمة الأكثر تداولا على تويتر.

جاءت التعليقات من أولياء الأمور مختلفة  حيث قال أحدهم :” تأجيل الدراسة في مصر أصبح أمر ضروري وواجب وطني وأمن قومي خاصةً إن منظمة الصحة العالمية قالت إن 300 مليون طفل تم تاجيل دراستهم في 22 دولة حول العالم فيجب إلغاء الدراسه أو الغاء الترم واعتماد درجات الفصل الأول أو إلغاء الفصل الثاني”، وتساءلت ريهام:”تقريبا العالم كله عطل الدراسة لحماية الطلاب من فيروس كورونا إلا في مصر لماذا؟”.

وغرد الكثير والكثير بتغريدات مختلفة كلها تطالب بأن يتم تآجيل الدراسة هذا العام

تغريدات تطالب بتاجيل الدراسة لهذا العام
تغريدات تطالب بتاجيل الدراسة لهذا العام

وكتب أخر عبر الهاشتاج:” اعتقد الترند دا مهم إن الناس كلها تشارك فيه مش لازم نكرر نفس الغلطة سواء دراسة أو أي حاجة تانية فيها اختلاط كتير ممكن الأمور تمشي من غيرها ولو مؤقتا وأي حاجة تانية يبقى التعامل بالحدود اللي وضعوها مش هيمنع بس هيقلل بنسبة كبيرة الانتشار”، وغرد محمود مجدى:” دراسة إيه اللي مصمم على استكمالها و أعداد الإصابات في مصر بتزيد كل يوم.. !أولويتك التربوية هي حماية الطلبة، وأول صالح ليهم هو البعد عن الوباء.و ربنا يهديكم للقرار السليم.

نهى مرسي

نائب رئيس تحرير الموقع
زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية