عالم الفن

ليلى فوزي جميلة جميلات زمن الفن الجميل وعاشقة السينما.. في ذكرى رحيلها

ليلى فوزي جميلة جميلات زمن الفن الجميل وعاشقة السينما.. في ذكرى رحيلها

ليلى فوزي جميلة جميلات زمن الفن الجميل وعاشقة السينما.. في ذكرى رحيلها
ليلى فوزي

كتبت:مادونا عادل عدلي

جميلة من جميلات السينما المصرية في زمن الفن الجميل، ولدت في تركيا، لأب مصري تاجر للأقمشة يملك محالا في القاهرة ودمشق وإسطنبول ولدت يوم 20 من شهر أكتوبر عام 1918.

وتعتبر من أجمل الفنانات اللائي ظهرن في تاريخ السينما المصرية على الإطلاق تبعاً لمعايير كانت تحاكي معايير الذوق الغربي في أواسط القرن العشرين خاصةً أنها اختيرت من قبل مجلة أمريكية في أربعينيات القرن العشرين كإحدى أجمل حسناوات عصرها.

ليلى فوزي جميلة جميلات زمن الفن الجميل وعاشقة السينما.. في ذكرى رحيلها
ليلى فوزي

وكانت أمها هي حفيدة قيصر لي باشا أحد قادة الجيش التركي إبان حكم سلاطين آل عثمان.

أول أدوارها كانت دور فتاة صغيرة في فيلم مصنع الزوجات عام 1941، برعت في تجسيد أدوار الملكات والأميرات والنساء الأرستقراطيات بجدارة، كما لمعت في أدوار الشر، مما جعل معظم المخرجين يسندونها إليها، إلا أنها تقول بأنها كرهت وضع المخرجين لها في هذا القالب

قال عنها الصحفي مصطفى أمين “ان ليلى فوزي إذا بحثت في شجرة عائلتها سوف تجد نفسها أميرة سابقة”.

ليلى فوزي جميلة جميلات زمن الفن الجميل وعاشقة السينما.. في ذكرى رحيلها
الفنانة ليلى فوزي

شاركت في حوالي 85 فيلماً سينمائياً منها بورسعيد للمخرج عز الدين ذو الفقار عام 1957، والناصر صلاح الدين عام 1963، والجبل عام 1965، ودلال المصرية للمخرج حسن الإمام عام 1970، وإسكندرية ليه للمخرج يوسف شاهين عام 1979، و 40 مسلسلا تليفزيونياً منها راس القط عام 1980 مع صلاح ذو الفقار، والحب في حقيبة دبلوماسية عام 1987 مع صلاح ذو الفقار،

شاركت بشخصية مميزة في مسلسل “هوانم جاردن سيتي” عام 1997، وبوابة الحلواني (ج4) عام 2001

وكان من آواخر أدوارها السينمائية دورها المميز الصامت في فيلم ضربة شمس من بطولتها ونور الشريف ونورا عام 1979 والملائكة العام 1983 من إخراج التونسي رضا الباهي حيث توقفت تماماً بعد ظهور ما يسمى بأفلام المقاولات

تزوجت ثلات مرات، الأولى كانت من الفنان عزيز عثمان، والثانية من الفنان أنور وجدي والثالثة من الإذاعي جلال معوض، ولم تنجب من زيجاتها الثلاث أبناء.

ليلى فوزي جميلة جميلات زمن الفن الجميل وعاشقة السينما.. في ذكرى رحيلها
الفنانة ليلى فوزي

حصلت الفنانة على جوائز كثيرة وهي
جائزة عن دورها في فيلم ضربة شمس من قبل جمعية كتاب ونقاد السينما، كرمها مهرجان الأسكندرية السينمائي الدولي في دورته ال19 في عام 2003، نالت تكريماً من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته ال28 عام 2004.

كما أنها شاركت الفنانة ليلى فوزي في 4 أفلام في قائمة أفضل 100 فيلم في تاريخ السينما المصرية حسب إستفتاء النقاد عام 1996 وهي: رصاصة في القلب 1944، الناصر صلاح الدين 1963، الجبل 1965، إسكندرية ليه؟ 1979.

توفيت الفنانة القديرة ليلى فوزي إثر صراع مع المرض في 12 يناير 2005 في “مستشفى دار الفؤاد” بالقاهرة، وشيعت جنازتها في حضور شعبي وفني كبير من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين، وقبل وفاتها رفضت عرضا من إحدى القنوات الفضائية ببيع مذكراتها نظير مبلغ كبير.

زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية