أخبار الرياضةعاجل

منتخب مصر يخشى “كارثة 1992” قبل مواجهة غينيا بيساو في بطولة كأس أمم أفريقيا 2021 

منتخب مصر يخشى “كارثة 1992” قبل مواجهة غينيا بيساو في بطولة كأس أمم أفريقيا 2021 

منتخب مصر يخشى «كارثة 1992» قبل مواجهة غينيا بيساو في بطولة كأس أمم أفريقيا 2021 
منتخب غينيا بيساو

يخشى منتخب مصر تكرار سيناريو كارثي لم يتكرر منذ زمن بعيد قبل مواجهته ضد منتخب غينيا بيساو اليوم السبت في بطولة كأس أمم أفريقيا 2021.

وخسر منتخب مصر على يد منتخب نيجيريا بهدف مساء الثلاثاء الماضي في الجولة الافتتاحية للمجموعة الرابعة من البطولة القارية، ليتذيل المجموعة، التي تضم أيضا غينيا بيساو والسودان، بلا رصيد من النقاط.

ويدخل منتخب مصر مباراة غينيا بيساو مساء اليوم السبت ضمن الجولة الثانية من المجموعة الرابعة، وعينه على تحقيق الفوز، للعودة إلى المنافسة على بطاقات التأهل إلى الدور ثمن النهائي.

ومن المقرر أن تقام مباراة مصر وغينيا بيساو على ملعب رومدي أدجيا بمدينة جاروا الكاميرونية عند تمام الساعة التاسعة مساءً بتوقيت القاهرة.

وفي حال خسر منتخب مصر على يد غينيا بيساو، ستكون المرة الأولى التي يتعرض فيها الفراعنة للهزيمة في أول مباراتين ببطولة كأس أمم أفريقيا لأول مرة منذ نسخة 1992 في السنغال.

زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية