عرب وعالم

الصحة العالمية تحذر من كارثة.. وضع كورونا يزداد سوءا فى العالم

اقرأ في هذا المقال
  • الصحة العالمية تحذر من كارثة.. وضع كورونا يزداد سوءا فى العالم
  • الصحة العالمية السبب بعدما بدأت العديد من دول العالم منذ أسبوع تخفف القيود
  • المدير العام للمنظمة "رغم أن الوضع فى طور التحسن فى أوروبا، إلا أنه يزداد سوءا عالميا"
  • الصحة العالمية تطالب الدول ب مواصلة جهودها لاحتواء كورونا
  • مسح حكومي نشرت نتائجه صحيفة «ذا صن»
  • دراسة أجريت فى أواخر مايو الماضى
  • تبادل النيوزيلنديون العناق والقبلات وأقبلوا على المتاجر

الصحة العالمية السبب بعدما بدأت العديد من دول العالم منذ أسبوع تخفف القيود

الصحة العالمية
الصحة العالمية

الصحة العالمية أمس أعتبرت أن وضع فيروس كورونا المستجد (كوفيد ــ 19) يزداد سوءا فى أنحاء العالم، محذرة من التراخى فى الإجراءات، وذلك بعدما بدأت العديد من دول العالم منذ أسبوع تخفف القيود، التى فرضت سابقا بهدف الحد من تفشي الفيروس.

المدير العام للمنظمة “رغم أن الوضع فى طور التحسن فى أوروبا، إلا أنه يزداد سوءا عالميا”

وقال المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم جيبريسوس، خلال مؤتمر صحفى عبر الإنترنت فى جنيف: «رغم أن الوضع فى طور التحسن فى أوروبا، إلا أنه يزداد سوءا عالميا»، وفقا لموقع «العربية.نت» الإخبارى.
وأضاف: «بعد مرور ما يزيد على 6 أشهر على تفشى الوباء، ليس هذا الوقت المناسب لأن تحد أى دولة من جهودها (لمكافحة الفيروس)».

الصحة العالمية تطالب الدول ب مواصلة جهودها لاحتواء كورونا

وحثت المنظمة دول العالم على مواصلة جهودها لاحتواء كورونا، مشيرة إلى أن الوباء يتفاقم عالميا ولم يبلغ بعد ذروته فى أمريكا الوسطى.

من جهتها، أظهرت وثائق حكومية فى لندن أن أكثر من نصف البريطانيين انتهكوا قواعد وشروط الإغلاق الذى فرضته الحكومة منذ منتصف مارس الماضى لمواجهة انتشار فيروس كورونا، وهو ما يمكن أن يفسر استمرار الارتفاع فى أعداد الإصابات والوفيات الناتجة عن هذا الفيروس حتى الآن.

مسح حكومي نشرت نتائجه صحيفة «ذا صن»

وبحسب مسح حكومى نشرت نتائجه صحيفة «ذا صن» البريطانية، فإن نحو 60% من البريطانيين ممن تتراوح أعمارهم بين 18 عاما و44 عاما انتهكوا قواعد وشروط الإغلاق التى أمرت بها الحكومة خلال الفترة الماضية.

الوثائق الحكومية البريطانية

كما تبين من الوثائق الحكومية البريطانية أن أقل من 20% من الأشخاص فى بريطانيا يرتدون الكمامات الطبية عند خروجهم من منازلهم، فيما تبين أنه على الرغم من هذه النسبة المتدنية فإن سكان العاصمة لندن هم الأكثر ارتداء للكمامات مقارنة بغيرهم ممن يعيشون خارج العاصمة.
ووجد البحث الحكومى أن كبار السن من الأشخاص المتقاعدين هم الأكثر التزاما بالتباعد الاجتماعى والجسدى، وهو ما يعكس المخاطر المتزايدة للبالغين من كبار السن.

الصحة العالمية دراسة أجريت فى أواخر مايو الماضى

وخلصت الدراسة التى أجريت فى أواخر مايو الماضى إلى أن ربع البريطانيين فقط يعتقدون بأن المدارس يجب أن تعود للعمل كما كانت فى السابق، بينما يرى ثلاثة أرباع البريطانيين أنه يتوجب استمرار إغلاقها حفاظا على الصحة العامة ولضمان عدم انتشار الفيروس.

اليابان

وفى اليابان، أعلن مسئولو الصحة عدم تسجيل أى حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا فى البلاد اليوم ليتوقف بذلك إجمالى الإصابات عند 17 ألفا و223 حالة، بحسب ما أوردته هيئة الاذاعة والتليفزيون اليابانية (إن. إتش. كيه).
وهناك 712 حالة أخرى تم تسجيلها على متن سفينة «دايموند برينسيس»، التى خضعت للحجر الصحى بالقرب من طوكيو فى فبراير الماضى.

الصين

وفى الصين، أعلنت لجنة الصحة الوطنية تسجيل 3 حالات إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا و21 حالة حاملة للمرض وبلا أعراض فى بر الصين الرئيسى بنهاية أمس.
وفى المكسيك، كشفت بيانات وزارة الصحة عن تسجيل 2999 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، أمس، ليصل إجمالى الإصابات إلى 120102.

تبادل النيوزيلنديون العناق والقبلات وأقبلوا على المتاجر

إلى ذلك، تبادل النيوزيلنديون العناق والقبلات وأقبلوا على المتاجر وخططوا للحفلات، اليوم، مع رفع كل القيود التى فرضت لمكافحة فيروس كورونا، وذلك للمرة الأولى منذ نحو 3 أشهر، بينما لا يزال معظم باقى دول العالم يكافح الجائحة.
وكانت نيوزيلندا أعلنت، اليوم، خلوها من فيروس كورونا، لتصبح ضمن أولى دول العالم التى تعود إلى الحياة الطبيعية بشكل كامل.
ويعنى ذلك رفع كل القيود عن الناس فى المقاهى أو المتاجر أو الاستادات الرياضية أو الملاهى الليلة أو على التجمعات العامة والخاصة.

دعاء نصر

رئيس مجلس الإدارة والمشرف العام على التحرير
زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية