ثقافة وترفيةعالم المرأة

تفسير رؤية القطط في المنام للعزباء والحامل

اقرأ في هذا المقال
  • تفسير رؤية القطط في المنام .. للعزباء و الحامل و المتزوجة
  • تفسير رؤية القطط في المنام .. بألوانها واختلاف كل حلم عن غيره
  • تفسير ابن سيرين لرؤية القطط في الأحلام

تفسير رؤية القطط في المنام .. بألوانها واختلاف كل حلم عن غيره

تفسير رؤية القطط
تفسير رؤية القطط

تفسير رؤية القطط بالنسبة للعزباء و الحامل و المتزوجة ، واختلاف ألونها وبـ ماذا ترمز؟ نوضح لكم كل هذا في تقريرنا التالي.

تفسير ابن سيرين لرؤية القطط في الأحلام

القط الذكر في المنام لص و شخص مخادع ، وهو رمز للخيانة و الجفاء ، و القطط في المنام رمز للمكر والدهاء و الحظ السيئ ، أما القطة الأنثى فهي علامة الحظ الحسن وهي في المنام مبشرة بالخير أما القطة الجائعة فعلامة سيئة و تدل على الاحتياج أو الفقر. و القطط الصغيرة في المنام علامة حسنة وهي تبشر بالأخبار السعيدة و المتصلة بالنجاح أو الزواج أو الحمل .

*القطط البيضاء ترمز للصحبة الطيبة ، و هي علامة أمن و أمان .
*القط الأسود شخص خبيث ، نواياه سيئة وهو في الحلم صاحب سوء و مكر و خديعة .

*القط في المنام العزباء شخص ماكر و غير جاد في الحب وهو مخادع وخائن ، والقطط في المنام للمتزوجة فشل في الحب و هو في منام الحامل خير و يدل على مولود ذكر .

تفسير رؤية القطط في المنام

  1. القط في المنام يمثل العقل المستقل بل هو أيضا رمز لأنوثة المرأة.
  2. القط في الحلم يدل على الخداع والخيانة والسرقة .
  3. خدوش القط في الحلم تعلن وجود بعض المتاعب
  4. مداعبة قطة في الحلم تبشر بلقاء شخص عزيز
  5. قتل القط في الحلم يدل على الظلم و القهر
  6. من يرى في أحلامه قطة تفترس شخصا فذلك يدل على متاعب ذلك الشخص

تفسير رؤية القطط “التفيذ الثاني”

  1. القط الأبيض: أموالك سوف تكون آمنة
  2. القط الأسود: شخص يكن لك عداوة أو امرأة تريد بك سوء
  3. القط الرمادي: خيانة من قبل أحد أفراد العائلة.
  4. صوت القط في الحلم: يدل على المغامرة والمخاطرة و أحيانا النجاح
  5. القط الفارسي في الحلم: إنفاق المال في أمور صالحة.

التفسير الثالث حلم القطة

  1. رؤية قط يهاجمك في الحلم يعني وجود مشاجرة
  2. مواء القط في الحلم: صديق زائف يسعى ليؤذيك مستخدما كلمات جارحة من أجل ذلك.
  3. إذا رأت المرأة القط في منزلها فهو علامة من علامات الراحة والصفاء.

دعاء نصر

رئيس مجلس الإدارة والمشرف العام على التحرير
زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية