عرب وعالم

الشاب المعتدى عليه بالكويت: “اتهنت قدام الناس والشرطة هتجيب حقي”

الشاب المعتدى عليه : مش هتنازل عن حقي .. الزبون ضربني ضربني على وجهي 3 مرات

الشاب المعتدى عليه
وليد صلاح

الشاب المعتدى عليه حكى وليد صلاح، المحاسب المصري “كاشير” جمعية مدينة صباح الأحمد التعاونية بالكويت، تفاصيل الاعتداء عليه من قبل كويتي.

تصريحات لشبكة مباشر نيوز الكويتية

وقال صلاح في تصريحات لشبكة مباشر نيوز الكويتية: “الإدارة أعطت لنا أمرًا بعدم إتمام المعاملات دون أرقام، وألا يتم إصدار رقم للزبون إذا كان يقف في الطابور خلف زبون آخر ليس في حوزته رقم”.

وأضاف: “الزبون ضربني ضربني على وجههي 3 مرات، بعد ما قلتله ممنوع، وقعد يزعق ومعملتلهوش حاجة وقعد يزعق”.

مش هتنازل عن حقي

وتابع: “مش هتنازل عن حقي، الناس كانت معايا، وأنا اتهنت قدام الناس، وإحنا في دولة قانون، وفي ناس واقفة معايا كتير”.

الشرطة الكويتية مش سايبة حقي

وأردف: “الشرطة الكويتية مش سايبة حقي، إحنا في دولة قانون، والشرطة هتجيب لي حقي، وعملت قضية النهاردة في مغفر ميناء عبدالله، وأشكر الشعب الكويتي، البلد دي فيها خير، ومحدش ساب حقي يضيع”.

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تداولوا مقطع فيديو، تعرض فيه مصري مقيم بدولة الكويت يعمل “كاشير” بجمعية “صباح الأحمد” لاعتداء بالضرب من قبل مواطن كويتي.

السفيرة نبيلة مكرم

وتواصلت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، مع السفير هشام عسران قنصل عام مصر بالكويت، لمتابعة موقف الشاب المصري الذي تعرض للاعتداء من قبل أحد المواطنين أثناء تأدية عمله.

وأكّدت مكرم، تقديرها لسرعة التحرك من قبل القنصلية العامة وكذلك من قبل السلطات الكويتية التي لا تفرّق بين العاملين على أراضيها وتعامل المصريين معاملة الكويتيين.

الحادث فردي لا يمثل متانة العلاقات الثنائية

وخلال الاتصال، شدد السفير هشام عسران قنصل عام مصر بالكويت أن الحادث فردي لا يمثل متانة العلاقات الثنائية بين الشعبين واستقرار مئات الآلاف من العمالة المصرية بدولة الكويت.

كما أوضح قنصل عام مصر بالكويت، أنَّه تمّ إلقاء القبض على المعتدي وتمّ تسجيل القضية جنحة ويتمّ متابعة القضية، لافتًا إلى تواصل الجهات المعنية بالكويت مع الشاب المصري “وليد” الذي تمّ الاعتداء عليه، وكذلك أعلنت جمعية “صباح الأحمد” التابع لها المتجر تضامنها مع الشاب يتقدمهم رئيسها “ناصر ذعار العتيبي”.

نهى مرسي

نائب رئيس تحرير الموقع
زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية