ثقافة وترفية

معنى اسم ” مريم ” وصفات حاملة الأسم تقدمه لكم عالم النجوم

معنى اسم ” مريم ” وصفات حاملة الأسم تقدمه لكم عالم النجوم

معنى اسم " مريم " وصفات حاملة الأسم تقدمه لكم عالم النجوم
اسم مريم

 

أسماء الأشخاص واحد من أهم القرارات في حياة الوالدين ف هو قرار تسمية طفلهما الخطوة الهامة في حياتهم

لهذا أنشأنا لكم أيها الآباء معاني الأسماء، فيها كل ما تحتاجونه للعثور على الاسم المثالي للطفل القادم . اكتشفوا اجمل الاسماء ومعاني الاسماء وأصلها وتعرّفوا على المشاهير الذين يحملون نفس الاسم.

فلابد من معرفة اشتقاق هذا الاسم من لغة أصله و نعلم من تسمى به من العرب أو المسلمين قديماً أو حديثاً، ونعلم معناه في لغته اذا كان منقول من لغات أخرى.

وإن كان منقولاً من لغة أخرى فلا ينبغي للمسلم أن يسمي به إلا إذا عرف معناه، فلعله يتضمن معنى أو شعاراً يتنافى مع الدين والأخلاق، ولا يؤمَن ذلك في هذا العصر الذي اختلطت فيه المفاهيم واختلت فيه الموازين.

معنى اسم " مريم " وصفات حاملة الأسم تقدمه لكم عالم النجوم
أسم مريم

 

عالم النجوم تقدم لكم مجموعة متنوعة من معاني الأسماء

ما هو معنى اسم مريم؟

اسم مريم له معنى جميل، فهو من الأسماء الأعجمية الغير عربية، والذي له العديد من المعاني، فهو يشير إلى معنى الرفعة والعلو فهو يحتوي على مقطعين في اللغة الأعجمية وهو مر ومعناه مضى والمقطع الثاني يعني الجانب وهذه أيضاً من المعاني التي يحملها اسم مرسيرين

معنى اسم " مريم " وصفات حاملة الأسم تقدمه لكم عالم النجوم
اسم مريم
شخصية وصفات اسم مريم حسب علم النفس

 

1- يتميز اسم مريم بالارتقاء والجمال نظراً لأن هناك سورة في القرآن الكريم بـ اسم مريم وسميت هذه السورة بهذا الاسم تكريماً لـ مريم بنت عمران والدة سيدنا عيسى عليه السلام.

2 – تتميز بأن حاملة اسم مريم بالجمال والزينة فهناك بخور يحمل نفس الاسم وهذا البخور ينتج من نبات له ساق قصيرة وأوراق كبيرة وأزهار حمراء ويستخدم هذا النبات في التزيين فهو يزرع للزينة فقط.

3 – تتميز صاحبة اسم مريم بالكرم مثالاً بـ مريم بنت عمران التي كلما دخل عليها زكريا المحراب وجد عندها خيراً كثيراً ليقول لها من أين لك هذا يا مريم فتقول هذا من عند الله وهذا ذكر في القرآن الكريم.

4 – هي القديّسة العذراء، وهي مثال للتقوى والإيمان، فالله سبحانه وتعالى أنعم على مريم بنعم كثيرة ومن هذه النعم أنه كلما دخل عليها زكريا المحراب وجد عندها رزقاً فيسألها من أين لك هذا، فتقول: هو من عند الله (فَتَقَبَّلَهَا رَبُّهَا بِقَبُولٍ حَسَنٍ وَأَنبَتَهَا نَبَاتًا حَسَنًا وَكَفَّلَهَا زَكَرِيَّا ۖ كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِندَهَا رِزْقًا ۖ قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّىٰ لَكِ هَٰذَا ۖ قَالَتْ هُوَ مِنْ عِندِ اللَّهِ ۖ إِنَّ اللَّهَ يَرْزُقُ مَن يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ) [آل عمران: 37].

سعيد المسلماني

مساعد رئيس تحرير الموقع
زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية