أخبار وتقارير

14 تكليفا رئاسيا للحكومة وكبار رجال الدولة.. تعرف عليها

14 تكليفا رئاسيا للحكومة وكبار رجال الدولة.. تعرف عليها

14 تكليفا رئاسيا للحكومة وكبار رجال الدولة.. تعرف عليها
الرئيس عبد الفتاح السيسي

شهد الأسبوع الرئاسي عددا من التكليفات للحكومة حيث اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن الاجتماع تناول متابعة الجهود المشتركة لوزارتي الري والزراعة بشأن تحديث منظومة الري على مستوى الجمهورية.

1- ووجه الرئيس بالتوسع في تطبيق ونشر نظام الري الحديث للأراضي الزراعية على مستوى الجمهورية، وذلك كمكون أساسي في استراتيجية الدولة لترشيد استهلاك المياه وتوفيرها، والتي تضم أيضًا رفع كفاءة الترع لتقليل الفائض، ومشروعات محطات تحلية المياه ومحطات معالجة الصرف، وكذا تقليص مساحات المحاصيل كثيفة استهلاك المياه، ونشر برامج توعية المزارعين للاستهلاك الرشيد للمياه.

وأوضح المتحدث الرسمي أن الاجتماع شهد استعراض جهود تطوير منظومة الري الحديث لتحل محل الري بالغمر، فضلًا عن مشروع تأهيل ورفع كفاءة الترع على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى جهود الإدارة الرشيدة للمخزون المائي في بحيرة ناصر مع الوفاء في ذات الوقت بكافة الاحتياجات المائية للدولة.

2- ووجه الرئيس في هذا الإطار بالإسراع في المشروع القومي لتأهيل وتبطين الترع لما له من مردود إيجابي على توفير المياه، بالإضافة إلى كونه أحد المشروعات كثيفة العمالة وما يوفره من فرص عمل، وكذا ما له من فائدة غير مباشرة على الفلاحين من خلال ارتفاع قيمة الأراضي الزراعية.

كما تم عرض المشروعات الجاري تنفيذها لمجابهة مخاطر السيول مع اقتراب فصل الشتاء، متضمنةً تأهيل مخرات السيول، وإنشاء الخزانات وحواجز التوجيه والمعابر وجسور الحماية، خاصةً في المناطق كثيفة السيول كشبه جزيرة سيناء، وهي المشروعات التي كلفت الدولة خلال السنوات الأخيرة وحتى الآن حوالي ١٠ مليارات جنيه.

وتناول الاجتماع كذلك عرض الموقف التنفيذي لإنتاج بذور المحاصيل الخاصة بالسلع الاستراتيجية بالاستعانة بالخبرات الأجنبية العريقة، بالإضافة إلى عرض جهود تحسين الدورات الزراعية الخاصة بتلك المحاصيل، إلى جانب مستجدات إعداد الخريطة الصنفية على مستوى الدولة بالنسبة للمناطق الزراعية.

كما اجتمع الرئيس السيسي مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، والدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والسيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن الاجتماع تناول استعراض الموقف التنفيذي لمشروعات تنمية سيناء، خاصةً فيما يتعلق بمشروعات استصلاح واستزراع الأراضي، فضلًا عن جهود توفير الموارد المائية والبنية الأساسية اللازمة لدعم تلك المشروعات.

واطلع الرئيس على الخطوات التنفيذية لتنمية منطقة جنوب الوادي بتوشكي.

3- ووجه الرئيس بالإسراع في مشروعات تطوير وتأهيل منخفضات مفيض توشكي لما لها من انعكاسات على استصلاح الأراضي بالمنطقة والاستفادة منها.

كما تم عرض مستجدات تنفيذ مشروع ترعة الحمام الخاص بتنمية الساحل الشمالي واستزراع ٥٠٠ ألف فدان في الصحراء الغربية

4- ووجه الرئيس بمراعاة تطبيق المشروع في الإطار الشامل لجهود الدولة لصياغة وتطوير تلك المنطقة من ناحية البنية السكانية والمجتمعية، إلى جانب التوسع في رقعة الأراضي الزراعية، مع الاهتمام بدراسة وتدقيق كافة بيانات المشروع علميًا وهندسيًا بالنظر إلى أهميته الاستراتيجية.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الاجتماع شهد استعراض بعض جهود وزارة الأوقاف فيما يتعلق بالاستغلال الأمثل وحسن إدارة الأراضي التابعة لها، وذلك بالتعاون مع الجهات المعنية، خاصةً وزارتي الري والزراعة، بالإضافة إلى جهود وزارة الأوقاف في رفع كفاءة ودعم قدرات العاملين بها.

5 – ووجه الرئيس في هذا الإطار بمنح مكافآت تميز علمي للعاملين بوزارة الأوقاف والجهات التابعة لها من الحاصلين على درجتي الماجستير والدكتوراه.

كما اجتمع الرئيس السيسي مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي.

وقال المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية إن الاجتماع تناول متابعة جهود وزارة التعاون الدولي في إطار الاستراتيجية الاقتصادية والتنموية للدولة الهادفة لتعظيم التعاون مع الشركاء التنمويين الدوليين.

6 – ووجه الرئيس للحكومة في هذا الصدد بتعزيز التعاون التنموي مع الجهات الدولية، مشددًا على انتقاء أفضل البدائل التمويلية مع حوكمة الاستخدام الأمثل للتمويل الذي تقدمه المؤسسات الدولية لتعظيم الاستفادة في تحقيق التنمية الشاملة في مختلف القطاعات، مع البدء الفوري في تنفيذ المشروعات التي تم الانتهاء من الإجراءات التعاقدية الخاصة بحزمها التمويلية، خاصةً تلك المتعلقة بالمشروعات الإنتاجية والصناعية.

وأوضح المتحدث الرسمي أن السيدة وزيرة التعاون الدولي استعرضت أبرز جهود الوزارة، خاصةً ما يتعلق بزيادة فعالية التعاون الإنمائي مع الشركاء الدوليين بالاستفادة من الخبرات والتجارب الناجحة كوسيلة فعالة لتحقيق التنمية، بالإضافة إلى متابعة سير العمل بأبرز المشروعات التنموية الجاري تنفيذها في مختلف القطاعات بالدولة.

كما تم استعراض نتائج الجولة التفقدية للدكتورة رانيا المشاط للمشروعات التنموية في قطاع الزراعة بمنطقة الصعيد بالتعاون مع برنامج الغذاء العالمي، والتي أتت بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ ٧٥ لتأسيس الأمم المتحدة، والتأكيد على أهمية الأمن الغذائي لتحقيق التنمية المستدامة، حيث من المنتظر أن يصل إجمالي المستفيدين من هذه المشروعات الزراعية بحلول عام ٢٠٢٣ إلى حوالي ٥٠٠ قرية في الصعيد، سواء فيما يتعلق باستخدام أنظمة الري الحديثة أو تعزيز المحاصيل الزراعية الاستراتيجية بتطوير أنظمة الزراعة.

كما عرضت الدكتورة رانيا المشاط نشاط الوزارة فيما يخص القروض وحزم التمويل الجاري التفاوض عليها، سواء على المستوى الثنائي أو متعدد الأطراف، وذلك لدعم مختلف قطاعات الدولة، فضلاً عن جهود الوزارة في تفعيل مشاركة القطاع الخاص في المشروعات التنموية من خلال تعزيز مكانة مصر كمركز إقليمي لاستقطاب رواد الأعمال، إلى جانب مساعي تعزيز التعاون الإنمائي مع مختلف الدول الأفريقية.

واستعرضت السيدة الوزيرة نشاط الوزارة في إطار الاستراتيجية العامة للدولة تجاه تنمية سيناء بمراحلها المختلفة، والموقف التنفيذي تجاه الشق التمويلي لتنفيذ المشروعات التنموية في سيناء، وذلك لدعم المجتمع السيناوي اجتماعياً واقتصادياً، وتعزيز مفهوم التنمية المستدامة.

7 – ووجه الرئيس في هذا الإطار بالتوسع في التجمعات التنموية الجاري تنفيذها في سيناء، مع الوقوف على التجارب المجتمعية الناجحة التي شاركت فيها المنظمات الأهلية، وذلك لضمان تكوين مجتمعات مكتملة الأركان والخدمات، إلى جانب جهود دعم النشاط الاقتصادي وتشجيع الاستثمار وتوفير فرص العمل بتلك التجمعات.

كما اجتمع الرئيس السيسي مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن الاجتماع تناول متابعة الموقف بالنسبة للمخزون الاستراتيجي من السلع التموينية الأساسية خلال الستة أشهر القادمة، وجهود الحكومة لتوفيرها للمواطنين، فضلًا عن استعراض جهود إنشاء ورفع كفاءة الصوامع والمخازن الاستراتيجية على مستوى الجمهورية.

8 – ووجه الرئيس باستمرار وزارة التموين في اعتماد خطة تعزيز جهود توفير السلع الأساسية وتعزيز الاحتياطي الاستراتيجي منها، والتي تم انتهاجها خلال فترة جائحة كورونا، وذلك تحسبًا لأي موجة ثانية محتملة في هذا الصدد، وتلبيةً لاحتياجات المواطنين بالكميات والأسعار المناسبة، مع إتاحتها بالمنافذ الحكومية والتموينية على مستوى الجمهورية.

9 – كما وجه الرئيس بانتقاء أفضل المواقع للصوامع من حيث قربها من الطرق والمحاور ومنافذ التوزيع لتسهيل مهمتها في تخزين السلع الاستراتيجية، أخذًا في الاعتبار البنية التحتية الحديثة التي باتت تتمتع بها مصر في هذا المجال على امتداد الجمهورية.

كما تم استعراض خطط وزارة التموين لتطوير عدد من شركات الصناعات الغذائية، خاصة شركتي “قها” و”إدفينا”، وذلك لاستعادة إنتاجهم المتميز، بهدف تعزيز قيمة المنتج الوطني في السوق المحلي، وزيادة قدراتها التنافسية، وتعظيم الفرص التصديرية.

10 – ووجه الرئيس بتطوير منظومة المخابز على مستوى الجمهورية، وذلك من خلال ميكنة دورة العمل، وتحديث العمليات اللوجستية، بهدف تحسين جودة الإنتاج وتقليل الفاقد وتطوير الخدمة للمواطنين.

كما اجتمع الرئيس السيسي مع اللواء أمير سيد أحمد مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمراني، واللواء أركان حرب إيهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء أحمد الشاذلي رئيس هيئة الشئون المالية للقوات المسلحة، واللواء خالد مبارك رئيس المكتب الاستشاري للهيئة الهندسية، والعميد عبد العزيز الفقي رئيس تصميمات الطرق بإدارة المهندسين العسكريين.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن الاجتماع تناول متابعة تطورات مشروعات الشبكة القومية للطرق والمحاور الجديدة بمراحلها المختلفة على مستوى الجمهورية.

وتناول الاجتماع استعراض الموقف التنفيذي لخطط مشروعات الإسكان الاجتماعي في القاهرة.

11 – ووجه الرئيس بالتوسع في تلك المشروعات الإسكانية التي توفر الوحدات السكنية الجديدة للمواطنين والمزودة بكافة الخدمات بما يساهم في الارتقاء بأحوالهم المعيشية والاجتماعية، استمرارًا لتجارب الدولة الناجحة خلال السنوات الأخيرة في هذا الإطار على مستوى كافة ‏محافظات الجمهورية.

كما شهد الاجتماع استعراض الموقف التنفيذي للأعمال الإنشائية الجارية في عدد من منشآت ومرافق العاصمة الإدارية الجديدة، خاصةً الحي الحكومي، والذي يضم مجمعات المؤسسات ومقار الوزارات ورئاسة مجلس الوزراء والبرلمان بمجلسيه النواب والشيوخ.

واجتمع الرئيس السيسي مع اللواء أركان حرب وليد أبو المجد رئيس هيئة الإمداد والتموين للقوات المسلحة، واللواء طبيب إسلام ريان مدير إدارة الخدمات البيطرية للقوات المسلحة، وكل من حمدي سليمان وطارق سليمان، رؤساء مجموعات استثمارية متخصصة في مجال تربية وإنتاج الخيل العربي المصري.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن الاجتماع تناول استعراض جهود الدولة في استعادة الإرث المصري العريق في تربية وإنتاج الخيول العربية المصرية الأصيلة وإحياء أنشطتها المصاحبة.

واطلع الرئيس في هذا الإطار على مخطط المشروع العالمي “مرابط مصر” لتربية وإنتاج الخيل العربي المصري الأصيل، والمتضمن جميع الرياضات والأنشطة المتعلقة بالخيول طبقًا للمعايير الدولية، وذلك داخل مساحة خضراء ستكون الأكبر في منطقة الشرق الأوسط، بالشراكة مع أعرق الخبرات الدولية والمحلية، وبالتعاون مع أكبر المطورين العالميين.

12 – ووجه الرئيس في هذا الإطار بالقيام بالدراسة التنفيذية الدقيقة لمشروع “مرابط مصر” لما له من قيمة مضافة ومردود ثقافي وحضاري وسياحي، وأن تكون مزرعة “الزهراء” العريقة للخيول العربية الأصيلة النواة الرئيسية للمشروع بعد تطويرها، ولامتلاكها أنقى السلالات على مستوى العالم.

13 – كما وجه الرئيس بأن يتم دراسة الموقع المناسب للمشروع على نحو يستغل البنية التحتية الحديثة التي باتت تمتلكها مصر مؤخرًا من شبكة طرق ومحاور ومطارات وموانئ وإمدادات، مع تعزيز عوامل النجاح والاستمرارية للمشروع من خلال الشراكة بين إمكانات الدولة والخبرات المتخصصة الناجحة في هذا المجال.

كما اجتمع الرئيس السيسي مع اللواء أركان حرب وليد أبو المجد رئيس هيئة الإمداد والتموين للقوات المسلحة، والسيد ياسر هيكل رئيس مجلس إدارة شركة أمون للتوكيلات الملاحية.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن الاجتماع تناول استعراض تطوير النقل البحري وإدارة الموانئ في مصر.

وشهد الاجتماع استعراض الخطوات التنفيذية في هذا الصدد مع هيئات الموانئ الرئيسية في مصر بكلٍ من الإسكندرية ودمياط وبورسعيد والبحر الأحمر، وذلك بالتنسيق والتعاون بين الجهات المعنية في منظومة النقل البحري في مصر من الشركات العاملة في الشحن والتفريغ والتوريدات وتداول الحاويات وكبرى التوكيلات الملاحية.

14 – ووجه الرئيس في هذا الإطار بالإسراع في عملية تحديث وتطوير قطاع النقل البحري على نحو يحقق أقصى عائد اقتصادي وتجاري واستثماري، ويتسق مع محددات الأمن القومي المصري، ويساهم في استراتيجية ونهج الدولة لتعزيز حركة التجارة البينية من وإلى مصر، مما يدعم فرص التصدير وتغطية الاحتياجات من المواد الأولى اللازمة لعملية الإنتاج والصناعة، وكذلك يعظم من الموقع الجغرافي المتميز لمصر وما يربطها مع العديد من التكتلات الإقليمية على مستوى العالم من اتفاقيات للتجارة الحرة، خاصةً القارة الأفريقية.

زر الذهاب إلى الأعلى
هذا النص خاضع لحقوق الملكية